Top Ad unit 728 × 90

recent

آخر أيام الأرض

 

Horror

إنه رجل طوال مشرب بحمرة، شعره جعد غطط كالماء المنساب الذي تلاعبت به الريح. اسمه الدجال.. أعور، وربنا ليس بأعور.. لم يصل إلى دجله مخلوق قبل ابليس، سيفتن الكثير من الناس.. مكتوب على جبهته "كافر" يقرؤها كل مؤمن في زمن قل فيه الإيمان.. يرجع الرجل إلى نسائه فيوثقهن خوفا عليهن منه، فهن أكثر من يفتتن به.. يقتل الرجل ثم يشير إليه فيقوم حيا كأن لم يصبه أذى من قبل.. يفر منه العاقل، ولا يحاججه أحد إلا غلبه ببراهينه الخارقة..
لا يدخل مكة والمدينة لأن الملائكة تحرسهما منه.. ولا يقدر على العشر الأولى من سورة الكهف التي تحفظ من شره..
يحاربه المؤمنون أولا تحت راية جيش النهاية، ثم يظهر المسيح عليه السلام مؤيدا للإسلام مكسرا للصليب وقاتلا للخنزير.. ينزل من السماء، فيقتل الدجال عند باب لد، ويخلص الناس من شره.. مصليا خلف إمام المسلمين ليعلم الدجاجلة أنه من المسلمين، وما قُتل وما صُلب ولكن شبه لهم..


وتستمر الحروب بعد الدجال بظهور يأجوج ومأجوج، وهم من كل حدب ينسلون.. ولا طاقة للناس بهم.. عددهم كثير، يأكلون كل ما يمرون به ويشربون الأنهار.. يمرون على بحيرة طبرية فيشربونها عن آخرها حتى يقول آخرهم "كأني بالماء كان هنا".. يأتون على الأخضر واليابس أكثر من الجراد..
بنى عليهم ذو القرنين العظيم ردما بين السدين، فأين هم الآن؟
هل هم في عالم غيبي أم أن الردم يغطيهم إلى لحظة الخروج؟
أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم أن سدهم قد ثقب وقال: "ويل للعرب من شر قد اقترب"..
وفي اليوم الذي يقولون فيه "إن شاء الله" ينفتح الردم ويخرجون مهاجمين البشرية، ويحاصرون المؤمنين في جبل سيناء حصارا يكون فيه رأس الثور الخالي من اللحم أغلى من مائتي دينار..
ثم يدعو المسيح عليه السلام ربه أن يخلص المؤمنين من شرهم، فيرسل عليهم نقفا كالتي تكون في أنوف الماعز، فتقتلهم عن بكرة أبيهم.. ويخاطر أحد المؤمنين فيخرج مستطلعا خبرهم فيجدهم صرعى.. ثم يرسل الله مطرا أربعين يوما ينظف الأرض من جيفهم ودمائهم بعد أن تنتنت بهم..
ثم تحدث الخسوف الثلاثة.. خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف بجزيرة العرب.. وقيل تحدث في زمن الجهاد عندما يحاصر الجيش الكافر جيش المهدي، فيُخسف بالأول..
تنهار الأرض وتبتلع المدن والناس..
ثم تطلع الشمس من المغرب على عكس عادتها.. وتلك العلامة الكبرى، يحتار الناس.. ويسلمون بعد فوات الأوان.. ويعيشون في عالم متبدل المعايير غير الذي يعرفون.. عالم تزعزعت أركانه وانعكس نظامه، وانعدم فيه الأمل لدى الكفار..
ثم تخرج الدابة لتطبع على جبهة كل إنسان حقيقته.. "مؤمن أو كافر"، لا وسط بين الإثنين!
يجلس الناس إلى بعضهم البعض فيقرأ كل واحد منهم حقيقة جليسه المكتوبة على جبينه "مؤمن أو كافر".. ثم تهب ريح تقبض أرواح المؤمنين قبل قيام الساعة على الأشرار بقليل..
يخرج الدخان.. وتخرج النار من عدن.. نار تحشر الناس إلى محشرهم في بلاد الشام.. تسوقهم إليه سوق الدواب رغم أنوفهم.. تقيل معهم إذا قالوا، وتبيت معهم إذا باتوا.. وتأكل العاجزين عن الحركة..
ويبدأ العالم الذي عرف الناس في التداعي، وتبدأ أيام الآخرة..
تتزلزل الأرض وتدك الجبال دكا.. وتقوم الساعة، ويبدأ الحساب.. ولا ينفع المرء يومئذ غير عمله الصالح.. اللهم اجعلنا من المفلحين وأعذنا من عذاب النار.. قولوا آمين.

آخر أيام الأرض Reviewed by sidi on مارس 26, 2022 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

All Rights Reserved by أكاديمية الملخصات © 2014 - 2015
Powered By Blogger, Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.