Top Ad unit 728 × 90

recent

أشعار جميلة في الغزل والنساء

 

beautiful woman


- بنات حواء ورود وأزهار ... فأستلهم العقل وانظر كيف تختار


- أمنزلتي ميِّ سلام عليكما هل ... الأزمن اللائي مضين رواجعُ  ذو الرمة


- أيا سرب القطا هل من يعير جوانحه ... لعلِّي إلى من قد هويتُ أطير


- أيها القلب قد قضيت مراما ... فإلام الـولـوع بالشـهـــوات


- أفاطم مهلا بعض هذا التدلل ... وان كنت قد أزمعت صرمي فأجملي


- أقول وقد ناحت بقربي حمامة ... أيا جارتا لو تشعرين بحالي

أيا جارتا ما أنصف الدهر بيننا ... تعالي أقاسمك الهموم تعالي أبو فراس


- وللخود مني ساعة ثم بيننا ... فلاة إلى غير اللقاء تُجَابُ


- نقل فؤادك حيث شئت من الهوى ... ما الحب إلا للحبيب الأول


- ألا ليت شعري هل أبيتن ليلة ... بوادي القرى إني إذا لسعيد  جميل بثينة


- ألا ليت شعري هل إلى أم معمر ... سبيل فأما الصبر عنها فلا صبرا


- ملك الثلاث الآنسات عناني ... وحللن من قلبي بكل مكان

مالي تطاوعني البرية كلها ... فأطيعهن وهن في عصياني

ما ذاك إلا أن سلطان الهوى ... وبه قوين أعز من سلطاني


- خليلي ما أعددتم لمـتـيـم ... أسير لدى الأعداء جافي المرقد أبو فراس الحمداني


- وحَلَّتْ سَوَادَ القلبِ لا أَنا باغياً ... سواها ولا عن حبها مُتراخيا    النابغة الجعدي


- توهمت آيات لها فعرفتها ... لستة أعوام وذا العام سابع   النابغة


- لو أن عزة حاكمت شمس الضحى ... في الحسن عند موفق لقضى لها  كثير


- وفي سواد شعر جارية:

بيضاء تسحب من قيام شعرها ... وتغيب فيه وهو وجه أسحم

فكأنها فيه نهار ساطع ... وكأنه ليل عليها مظلم


- نشرت ثلاث ذوائب من شعرها ... في ليلة فأرت ليالي أربعا

وأستقبلت قمر الزمان بوجهها ... فأرتني القمرين في وقت معا المتنبي


- ريم يتيه بحسن صورته ... عبث النعاس بلحظ مقلته ابن المعتز


- صل بخدي خديك تلق عجبا ... من معان يحار فيها الضمير

فبخديك للربيع رياض ... وبخدي للدموع غدير / ابن المعتز


- لاحت على مبسمه المشتهى ... ثلاث شامات غدت في التئام

لا تعجبوا عن كثرت حوله ... فالمنهل العذب كثير الزحام  ابن الريان


- رشفت ريقك حلوا ... ولم يكن لي صبر

وسوف أحظى بوصل ... فأول الغيث قطر


- ثلاث تجمعن في ثغرها ... ملامح أدلتها واضحة

فإن قيل ما هي قلت ... هي الطعم واللون والرائحة


- سألته في ثغره قبلة ... فقال ثغري لم يجز لثمه

فهاكها في الخد واقنع بها ... ما قارب الشيء له حكمه


- قبلت رجل حبيبي ... فأزورّ وأحمر خدا

وقال تلثم رجلي ... لقد تنازلت جدا

فقلت ما جئت بدعا ... ولا تجاوزت حدا

رجلا سعت بك نحوي ... حقوقها لا تؤدى


- كأنها حين تدنو ... شمس عليها مظلة

وإن أضاءت بليل ... تفوق نور الأهلة  عبد الله بن ابي خبيص


- ذات حسن إن تغيب شمس الضحى ... فلنا من وجهها عنها خلف

أجمع الناس على تفضيلها ... وهواهم في سوى هذا اختلف


- بصدرها كوكبا در كأنهما ... ركنان لم يدنسا من لمس مستلم

صانتهما بستور من غلائلها ... فالناس في الحل والركنان في الحرم


- جاءت بساق أبيض أملس ... كلؤلؤ يبدو لعشاقها

فأفتتنت فيها جميع الورى ... وقامت الحرب على ساقها ابن الرمة، ويقال انه أحسن من وصف النسا


- ما أقصر الليل على الراقد ... وأهون السقم على العائد

كأنني عانقت ريحانة ... تنفست في ليلها البارد

فلو ترانا في قميص الدجى ... حسبتنا في جسد واحد ابن المعتز


- يا ليل دم لي لا أريد براحا ... حسبي بوجه معذبي صباحا


- ولم أنس ضمي للحبيب على رضا ... ورشفي رضابا كالرحيق المسلسل

ولا قوله لي عند تقبيل خده ... تنقل فلذات الهوى في التنقل


- ومن يك معجبا ببنات كسرى ... فإني معجب ببنات حام ابو حاتم المدني


- كأن نساء الحي ما دمت فيهم ... قباحا فلما غبت صرن ملاحا


- قل للمليحة في الخمار الأسود ... ماذا فعلت براهب متعبد

قد كان شمر للصلاة إزاره ... حتى قعدت لع بباب المسجد

ردي عليه صلاته وصيامه ... لا تقتليه بحق دين محمد


- وظللت أطلب وصالها بتذلل ... والشيب يغمزها أن لا تفعلي ابن المعتز


- رأين الغواني الشيب لاح بمفرقي ... فأعرضن عني بالخدود النواضر


- سألتها قبلة يوما وقد نظرت ... شيبي وقد كنت ذا مال وذا نعم

فأعرضت وتولت وهي قائلة ... لا والذي أوجد الأشياء من عدم

ما كان لي في بياض الشيب من أرب .. أفي الحياة يكون القطن حشو فمي


- قالت أراك خضبت الشيب قلت لها ... سترته عنك يا سمعي ويا بصري

فقهقهت ثم قالت من تعجبها ... تكاثر الغش حتى صار في الشعر


- تبسم المشيب بوجه الفتى ... يوجب سح الدمع من جفنه

وكيف لا يبكي على نفسه ... من ضحك الشيب على ذقنه


- فما أقبح التفريط في الصبا ... وكيف به والشيب في الرأس شاعل ابن المعتز


- وكم كان من عين علي وحافظ ... وكم كان من واش لها ورقيب

فلما بدا شيبي اطمأنت قلوبهم ... ولم يحفظوني واكتفوا بمشيبي ابن النقيب

- إذا تزوجت فكن حاذقا ... واسأل عن الغصن ومنبته

وأول خبث الماء خبث ترابه ... وأول خبث القوم خبث المناكح


- فإن تسالوني بالنساء فإنني ... بصير بأدواء النساء طبيب

إذا شاب رأس المرء أو قل ماله ... فليس له في ودهن نصيب


- لا تأمنن على النساء ولو أخا ... ما في الرجال على النساء أمين

إن الأمين وإن تحفظ جهده ... لا بد بنظرة سيخون


- ولا خير في الدنيا بغير صبابة ... ولا في نعيم ليس فيه حبيب

إذا لم تذق في هذه الدار صبوة ... فموتك فيها والحياة سواء


- في ذم الهوى:

سبيل الهوى وعر ... وحلو الهوى مر

وبرد الهوى حر ... ويوم الهوى دهر


- لو كنت أعلم أن آخر عهدكم ... يوم الرحيل فعلت ما لم لأفعل

خرجت لوداعكم والقلب يملؤه ... وهو لقياكم والأمل


- يا ليل طل أو لا تطل ... لا بد لي أن أسهرك

لو بات عندي قمري ... ما بت أرعى قمرك


- وقفت يوم النوى منهم على بعد ... ولم أودعهم وجدا وإشفاقا النوى: البعد والرحيل


- ولما تبدت للرحيل جمالنا ... وجد بنا سير وفاضت مدامع

تبدت لنا من عورة من خبائها ... وناظرها باللؤلؤ الرطب دامع

أشارت بأطراف البنان وودعت ... وأومت بعينيها متى أنت راجع

فقلت لها والله ما من مسافر ... يسير ويدري ما به الله صانع

فشالت نقاب الحسن من فوق وجهها ... فسالت من الطرف الكحيل مدامع

وقالت إلهي كن عليه خليفة ... فيا رب ما خابت لديك الودائع


- يا راحلا وجميل الصبر يتبعه ... هل من سبيل إلى لقياك يتفق

ما أنصفتك دموعي وهي دامية ... ولا وفى لك قلبي وهو يحترق


- ولما وقفنا للوداع عشيته ... وطرفي وقلبي دامع وخفوق

بكيت وأضحكت الوشاة شماتة ... كأني سحاب والوشاة بروق


- وما فارقت ليلى من مراد ... ولكن شقوة بلغت مداها

بكيت نعم بكيت وكل إلف ... إذا ماتت حبيبته بكاها

- مني الوصال ومنكم الهجر ... حتى يفرق بيننا الدهر

والله لا أسلوكمو أبدا ... ما لاح بدر أو بدا فجر


- إني رأيتك في المنام ضجيعتي ... مسترشفا من ريق فيك البارد

وكأن كفك في يدي وكأننا ... بتنا جميعا في لحاف واحد

ثم انتبهت ومنكباك كلاهما ... في راحتي وتحت خدي ساعدي

فقطعت يومي كله متراقدا ... لأراك في نومي ولست براقد


- وكنت إذا ما جئت سعدى أزورها ... أرى الأرض تطوى لي ويدنو بعيدها

من الخفرات البيض ود جليسها ... إذا ما انقضت احدوثة لو تعيدها


- خيالك في عيني وذكرك في فمي ... ومثواك في قلبي فأين تغيب


- وعلقت ليلى وهي ذات تمائم ... ولم يبد للأتراب من ثديها حجم

التميمة: شي يعلق للطفل يزعمون أنه يحفظه من العين والشياطين، منهي عنه.


- نقل فؤادك حيث شئت من الهوى ... ما الحب إلا للحبيب الأول

كم منزل في الأرض يألفه الفتى ... وحنينه أبدا لأول منزل


- أتاني هواها قبل أن أعرف الهوى ... فصادف قلبا خاليا فتمكنا


- والله لا أنساك ما هبت الصبا ... وما عقبتها في الرياح جنوب

وإني لتعروني لذكراك هزة ... لها بين جلدي والعظام دبيب


- فتاة عدمت العيش إلا بقربها ... فهل في ابتغاء العيش ويحك من حرج


- علقت الهوى منها وليدا فلم يزل ...إلى اليوم ينمو حبها ويزيد


- كم قد ظفرت بمن أهوى يمنعني ... منه الحياء وخوف الله والحذر

أهوى الملاح وأهوى أن أجالسهم ... وليس لي في حرام منهن وطر

وكم خلوت بمن أهوى فيقنعني ... منه الفكاهة والتأنيس والنظر

كفاك الحب لا إتيان معصية ... لا خير في لذة من بعدها سقر


- والله ما ادري أزيدت ملاحة ... وحسنا على النسوان أم ليس لي عقل


- مرض الحبيب فعدته ... فمرضت من حذري عليه

وأتى الحبيب يعودني ... فبرئت من نظري إليه

أشعار جميلة في الغزل والنساء Reviewed by sidi on مارس 26, 2022 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

All Rights Reserved by أكاديمية الملخصات © 2014 - 2015
Powered By Blogger, Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.